ابن العـبري


 

 

هو أبو الفرج كريغـوريوس ابن العـبري من كتاب الكنيسة اليعـقوبية السريانية ولد في ملطيه 1226 م وتوفي في مراغـة ( بايران حاليا ) سنة 1286 كان ابنا لطبيب يهودي فتنصر ولقب لذلك بابن العـبري ، أقبل منذ حداثته عـلى دراسة الفلسفة واللاهوت والطب بشغـف ولما هاجرت اسرته هربا من الاحتلال المغـولي إلى إنطاكية قصد طرابلس ليستكمل دروسه في الطب وليتعـلم المنطق وفي سن العـشرين رسم اسقفا وتسمى بهذه المناسبة غـريغـوريوس وفي عـام 1258 استقر بمدينة حلب ورقي عـام 1264 إلى مرتبة ( مفريان ) أي جثليق وهو اللقب الذي احتفظ به حتى وفاته  .

 

لم يكن يتقن اليونانية بيد أنه كان بارعـا بالعـربية وقد صنف بها في مختلف الموضوعـات فوضع شروحا للكتاب المقدس والعـقيدة في كتابه ( مشكاة المذابح ) وترك أشعـارا وتصانيف في الطب والاخلاق والفلك والتاريخ منها ( مختصر تاريخ الدلو ) و ( التاريخ الكنسي ) وله تصانيف في الطب والاخلاق والفلك والتاريخ منها ( مختصر تاريخ الدول ) وله تصانيف في الفلسفة عـرف بها وأهمها عـلى الاطلاق ( زبدة الحكمة ) كم اوضع موسوعـة في المعـارف الفلسفية نسخها بلا خجل عـن نص مماثل لابن سينا كما كتب ( رسالة في النفس ) من اثنين وستين بابا و ( منارة الاقداس ) في أخص العـقائد المسيحية .